الإثنين ١٣ يوليو ٢٠٢٠
Lang :

رئيس نقابة الغزل والنسيج: لا تسريح للعمال 2019-05-15 17:24:38


رئيس نقابة الغزل والنسيج: لا تسريح للعمال

 

قال عبدالفتاح إبراهيم، رئيس النقابة العامة للعاملين بالغزل والنسيج: إن خطة الحكومة لتطوير القطاع طال انتظارها منذ سنوات، وستؤدى إلى خروح قطاع الغزل والنسيج من غرفة الإنعاش بسرعة.

وأضاف إبراهيم، أنه لا يعقل أن يكون فى مصر حالياً محالج قطن تعمل منذ عام 1882 دون تطوير أو تحديث، مشيراً إلى أن ذلك يعد سُبة فى جبين الصناعة المصرية، وما وصلنا إليه من تدهور فى صناعة الغزل والحلج أدى إلى سمعة سيئة للقطن المصرى عالمياً.

وأوضح رئيس النقابة العامة للعاملين فى الغزل والنسيج، أن النقابة كانت سباقة فى الدعوة إلى إنقاذ الصناعة عندما دعت فى ديسمبر 2014 إلى عقد مؤتمر لوضع روشتة إنقاذ الغزل والنسيج، ودعت 6 وزارات معنية بالأمر وحضر مندوبون عنها، وخرج المؤتمر بأربع توصيات، وتمثلت فى زراعة أقطان متوسطة وقصيرة التيلة فى الوجه القبلى ذى إنتاجية عالية، وتحديث الماكينات بإدخال التكنولوجيا الحديثة التى تؤدى لصناعة متطورة، وإعادة النظر فى رفع الرسوم الجمركية على الواردات من الغزول والأقمشة لحماية المنتج المحلى، وإعادة تدريب وتأهيل العمالة على الماكينات الحديثة.

وتابع: وأخيراً استجابت الحكومة لتوصيات المؤتمر وستبدأ فى تنفيذ الخطة الجديدة خلال السنوات المقبلة، حيث إننا كنا ننتج فى الثمانينيات نحو 12 مليون قنطار قطن، واليوم أصبحنا ننتج 1.5 مليون قنطار فقط، ولذلك فمن المتوقع أن تزيد الإنتاجية وفقا للخطة الموضوعة إلى 4 ملايين قنطار فى 2020، وستستمر الزيادة فى التدرج حتى نصل للمعدلات المطلوبة.

وأشار إبراهيم، إلى أن الخطة تتضمن إعادة تأهيل وتدريب العمال وليس تسريحهم كما يشاع، كما أنها ستضع حلاً لمشكلة تأخر الأجور التى يعانى منها العمال بمعظم الشركات نتيجة عدم تصريف الإنتاج بشكل كامل وبالتالى ضعف الإيرادات وتأخر صرف المرتبات شهرياً.

كتبت: شيماء الشناوي

info@khoyout.com