الإثنين ٢٦ أكتوبر ٢٠٢٠
Lang :

بمنتهى الصراحة - اكتوبر 2020 2020-09-27 14:53:44


بمنتهى الصراحة - اكتوبر 2020

السر في "الستر"

" هذه الاحداث ليست من وحي خيال الكاتب .. وأي تشابه في الأحداث أو الشخصيات أو الأسماء هو ليس من محض الصدفة فهو مقصودا و متعمدا"

يا تري الحياة هترجع لمجاريها ولا زي ما بيقولوا فيه موجة ثانية علشان احنا فتحنا علي البحري. هو السؤال يعني احنا كنا قفلنا اساسا؟ لا طبعا ولا قفلنا و لا حاجة. هو عامة موضوع الكورونا كله علي بعضه مش مفهوم و ما حدش فاهم حاجة، و اغلب الناس بتفتي كالعادة، حاكم احنا تموت في حاجتين الفتي و التنكيت. بس برضه موضوع ان الارقام نزلت عندنا حاجة مش منطقية و برضه انها نرجع تزيد ثاني. هي الدنيا ماشية معانا بالستر هو ده اللي الواحد يقدر يقوله، ربنا بقي يكملها بالستر علي الصناعة بتاعتنا و العجلة ترجع تدور ولا البلد ولا الصناعة مستحملة موجه ثانية. الصناعة بتعاني ويدوبك الدنيا ابتدت تقول يا هادي، دخول المدارس طبعا ليه دور ان شوية مصانع تبتدي تشتغل و تصنع يونيفورم للتلاميذ و المصانع برضه زهقت من شغل الماسكات. بس ابتديت اسمع عن مصانع ابتدي يرجع لها اوردارات تصدير و فيه مصنع معين بييشتغل في الاقمشة الفنية مش ملاحق علي الاوردرات من بره، ربنا يزيد و يبارك و يجعله خير لكل المصانع. ناس كثيرة صغرت حجمها في الفترة اللي فاتت و اضطرت تمشي عمالة، فاتمني الشغل يتحرك و يبتدوا يرجعوا العمالة دي ثاني. اتمني السياحة تشتغل و الفنادق تبتدي تطلب من المصانع مفروشات و فوط، اتمني المصانع تشتغل و تبتدي تطلب يونيفورم للعمال اللي عندها، اتمني التصدير يتحرك و الدول نفضل تحط جزء اكبر من كمياتها في المنطقة و بالذات مصر بدل ما هي شغالة اكثر مع الصين. بس للاسف الدنيا ما بتمشيش بالامنيات، الدنيا بتمشي بالشغل و التخطيط. مش برضه ان الأوان ان احنا يبقي عندنا مواد خام بجودة كويسة و سعر كويس بدل ما المصانع بتستورد من بره. مش احسن بدل ما الناس تعطل في فترة الكورونا و مش عارفة تستورد حاجات من الصين تلاقي اللي هي عايزاه هنا في السوق المحلي؟

  • الخبر الكويس ان معرض ستيتش اند تكس راجع ثاني في شهر 6 و حجزوا خلاص في قاعة المؤتمرات، رجوع المعارض شيء مهم لانه بيحرك الدنيا وبتلاقي حركة تجارة و عرض للجديد في المكن.
  • برضة هنشوف دور المجالس التصديرية الجديدة ايه و هيقدروا يعملوا حاجة للصناعة ولا لأ؟ عليهم دور كبير و تطوير مهم علشان يزودوا الصادرات اللي بقالها سنين واقفة في نفس الحتة واللي حولينا عمالين يزيدوا سنة وراء سنة.
  • متهيالي بان جدا في فترة الكورونا اهمية التجارة الاليكترونية و الاونلاين، لما  تلاقي في الفترة اللي فاتت ان واحد زي جيف بيزوس ثروته زادت ويبقي اغني واحد لاول مرة و يعدي بيل جيتس علشان ثروته توصل 200 مليار دولار، يبقي تفهم ان هو ده المستقبل مهما كان مجال صناعتك، لازم المصانع تتطور من فكرها و خططها و تبقي ماشية مع التطور الديجيتال والا هتنقرض تماما. تخيلوا ان لسه لحد دلوقتي فيه شركات ما عندهاش موقع اليكتروني، و علي فكرة فيه منهم مصانع كبيرة جدا. و فيه اللي ما عندوش ايميل او عنده ولا بيبص فيه. طب خليكوا كده لحد ما تختفوا خالص.
  • سعيد ان احنا هنبتدي نشرة خيوط الاليكترونية، مع انها متأخرة شوية. احنا برضة كخيوط عندنا افكار كثير للتطوير الكترونيا علشان نواكب عصر الديجيتال بس محتاجين نبقي اسرع وده اللي احنا هنعمله في الفترة الجاية، انا متهيألي ان كل الجرائد و المجلات الورقيه هتنتهي، يمكن في مصر الموضوع ممكن ياخذ وقت اطول بس جاي جاي. انا متأكد مثلا ان توزيع الجرائد قل جدا و اغلب الجرائد بتخسر فلوس. الخبر و المعلومة دلوقتي بقوا بتكة صباع، الاجيال الجديدة الموجدودة دلوقتي واللي جاية مش هترحمنا. لو مطورناش نفسنا و وواكبنا الجديد و التطور هيحطونا علي الرف.

بقلم : أحمد المغلاوي

Meghalawi@khoyout.com

info@khoyout.com