الجمعة ٢٢ أكتوبر ٢٠٢١
Lang :

بمنتهى الصراحة - اكتوبر 2021 2021-09-27 11:34:51


بمنتهى الصراحة - اكتوبر 2021

التطور الطبيعي ..

" هذه الاحداث ليست من وحي خيال الكاتب .. وأي تشابه في الأحداث أو الشخصيات أو الأسماء هو ليس من محض الصدفة فهو مقصودا و متعمدا"

معرض ايجي ستتش الدورة دي في أكتوبر فيها تطورات جديدة بالتعاون و الشراكة مع دكتور محمود عباس من شركة Scribe ، فهيبقى في خلال أيام المعرض تدريب عن الطباعة الديجيتال و تصميماتها. وده  طبعا مهم للصناعة فكلنا شفنا التطور السريع اللي بيحصل للطباعة الديجيتال في خلال السنوات اللي فاتت و استحواذها علي نسبة عمالة تكبر في سوق الطباعة. انا بنفسي لاحظت في معرض ايجي ستتش تطور وكلاء ماكينات الطباعة الديجيتال و ازاي كمان في كل معرض بيكبروا مساحة العرض، و ده معناه ان في مصر برضة سوق كبير و لسه بيتطور. فبالتالي أي تدريب لتطوير المنتح او العامل او المصنع اللي شغال علي الطباعة الديجيتال هيبقي مهم قوي. برضة هيبقي فيه مسابقة خلال أيام المعرض لاحسن تصميمات ديجيتال هيتم اختيارها عن طريق لجنة و الفائزين من المتسابقين هيبقوا ليهم جوايز مالية، وده بجانب حاجات ثانية جديدة بتحصل في المعرض لاول مرة، وده بالنسبة ليا التطور الطبيعي لمعرض ايجي ستتش و فكر راقي من منظمي المعرض انهم يقدموا حاجة جديدة مفيدة للمعرض و للصناعة.

خيوط برضه هتقدم حاجة جديدة في المعرض ده، هنقدم جريدة يومية بتتوزع الصبح كل يوم في المعرض. الجورنال هيغطي أخبار المعرض وأيه الجديد فيه و أيه الماكينات الجديدة المعروضة و مميزاتها و طبعا هيكون فيه مساحة إعلانية متواجدة للشركات المهتمة. الجورنال تعاون ما بين مجلة خيوط و شركة فيجين فيرز المالكة لمعرض ايجي ستتش. و برضه الجريدة اليومية هتتبعت كملف علي قاعدة بيانات فيها ثلاثون ألف تليفون مرتبطين بالصناعة. 

حوار مهم في العدد ده جدا و هو مع مجموعة التسويق المختصة بتسويق الشركة القابضة. وده كيان جديد مكون من ناس عندهم باع و سنين من الخبرة و ليهم اسم كبير في الصناعة و معظمهم كانوا مالكين لمصانع او ما زالوا. كلهم عندهم خبرة التصنيع و التسويق بحكم خبرتهم الكبيرة. المجموعة دي بقي عليه مسئولية تسويق منتجات الشركة القابضة محليا و عالميا. كان لينا الشرف نقابلهم و نتكلم معاهم و نشوف ايه خططهم و تفكيرهم، كان علي رأسهم الأستاذ خالد رأفت و بعض من المجموعة اللي شغالة زي أستاذ محمود صباح – المدير التجاري المسؤول عن المفروشات  و أستاذ عمرو سليمان  و أستاذة الكناربييك المديرين التجاريين للملابس. باقي المجموعة  أستاذ طارق خويصة و أستاذ محمد يوسف و أستاذ عبد الرحمن عطا ما كنش ليا الحظ أني اقابلهم يومها. بس في النهاية هما مجموعة مميزة عليهم حمل كبير وتركة صعبة, ربنا يوفقهم و نشوف نجاح التجربة دي لانها مش بس هتزود قيمة مضافة بتتصدر للمنتج  المصري و لكن برضة المفروض هتوفر للمصنع المصري غزل و قماش بجودة و سعر منافس بدل ما احنا عمالين نستورد من الهند و الصين و غيرهم و بالتالي نوفر عملة صعبة بتتطلع بره البلد وتطوير لمنتج محلي باساليب عرض أحسن و براند جديد يكون متوفر للمستهلك المحلي.

بقلم : أحمد المغلاوي

Meghalawi@khoyout.com

info@khoyout.com